جورج حبش

 

يتعلق الأمر بواحدة من أغنى التجارب السياسية و الفكرية التي عرفتها الأمة العربية. قُلّل من قيمة حركة القوميين العرب لصالح حزب البعث و الناصرية.فإذا كان البعث قد استولى على السلطة في العراق و سوريا، و إذا كانت مصر في وقت ما ناصرية، فحركة القوميين العرب لم تزاول السلطة بطريقة مباشرة أبدا. لكنها من جانب آخر أخصبت قسما كبيرا من اليسار الوطني العربي. كان شعارها :《 وحدة، تحرير، ثأر》.
منبع إلهامها كان الفيلسوف السوري الكبير قسطنطين زريق. كان من بين مؤسسي حركة القوميين العرب الطبيب الفلسطيني جورج حبش. إدارة الحركة تتكون من ستة طلاب من الجامعة الأمريكية ببيروت: فلسطينيان، جورج حبش و وديع حداد، لبناني، صلاح شبل، عراقي، حامد جبوري، كويتي، أحمد الخطيب، و سوري، هاني الهندي. في 20 نوفمبر 1952 ظهرت للوجود نشرة الثأر ( Le Bulletin de la Vengeance ) الصادرة عن الجمعية المناهضة للتطبيع مع إسرائيل، الناطقة باسم حركة القوميين العرب. صدرت النشرة الأسبوعية حتى سنة 1958.
بالنسبة لجورج حبش، كانت حركة القوميين العرب تسعى لاستخلاص الدروس من هزيمة 1948. المبدأ الأساسي لحزبنا يعتمد على الوحدة العربية، الشرط الجوهري لحل المشكل الفلسطيني، كما يشير إليه شعارنا بوضوح- وحدة، تحرير، ثأر-(...) أريد أن أنبه إلى نقطة جدّ أساسية : نحن نعتقد أنه كانت توجد علاقة جدلية جد قوية بين تحرير فلسطين و الوحدة العربية. في نظرنا، المشروع الصهيوني كان مشروعا استعماريا، يتخطى فلسطين إلى كامل الأمة العربية. و لهذا كان لزاما علينا المواجهة بمشروع شامل للوحدة هدفه الأول هو تحرير فلسطين، سبب آلامنا.
كانت هذه الحركة تملك فصائل مهمة في عديد من الدول العربية( فلسطين، لبنان، الأردن، العربية السعودية، اليمن، الكويت، عمان، البحرين). إنطلاقا من الستينيات بدأت هذه الحركة تتحول فمن أزمة إلى أزمة و من انقسام إلى انقسام، أصبحت منذ بداية السبعينيات حزب العمل الاشتراكي العربي (Parti de l'Action Socialiste Arabe) , منظمة وطنية و ماركسية، جهودها بالكامل للوحدة العربية. الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين (FPLP ) كانت فرع من فروع حزب العمل الاشتراكي العربي (PASA ). عندما شنّ الجيش الإسرائيلي هجوما على لبنان في عام 1978 و في عام 1982، اختار حزب العمل الاشتراكي العربي العمل المباشر ضد المعتدي. في 1982، أصبح هذا الحزب أحد الأعضاء المؤسسين لجبهة المقاومة الوطنية اللبنانية، و كان له شهداء كثر جراء معاركه ضد العدو.

Je remercie  Mourad pour cette traduction.