20157433_1818094631836788_4553742593226500012_o

الإعلان عن تأسيس اللجنة الفلسطينية للتضامن مع الشعب الصحراوي

بيــــان

انطلاقا من الروح التحررية التي اكتسبها الشعب الفلسطيني عبر مسيرات شقاء و نضال طويلة , والتي جعلته في مقدمة الركب المساند و المرافع عن حق الشعوب في التحرر و الإستقلال , كانت التيارات التقدمية الفلسطينية مساندا و متضامنا مع كافة الشعوب المقاومة , ولعل الشعب العربي في الساقية الحمراء وواد الذهب ـ الشعب الصحراوي ـ من بين هذه الشعوب التي يساندها و تقف إلى جنبها جميع القوى التقدمية عبر العالم .

فكان السبب الأول و الأخير الذي اعتمده مختلف من يؤمن بالتحرر و الإنعتاق عبر العالم هو عدالة القضية الصحراوية وصمود شعبها كونها اخر مستعمرة في إفريقيا وثاني بلد محتل بعد فلسطين , وهو الأمر الذي جعلنا داخل فلسطين نفرح لفرح الشعب الصحراوي ونحزن لأحزانه , وجلعنا أيضا نقف كمناضلين داخل فلسطين كيد واحدة للمرافعة عن القضية الصحراوية و التعريف بها على المستوى العربي .

وعليه فإننا كمناضلين وإعلاميين ونشطاء في العمل الإنساني داخل فلسطين نعلن ما يلي :

ــ تأسيسنا "اللجنة الفلسطينية للتضامن مع الشعب الصحراوي " , كبادرة للتعريف بالقضية الصحراوية في الساحة الفليسطينية أولا و العربية ثانيا وفي المحافل الدولية و العربية .
ــ نعلن استعددنا للتعاون الإيجابي مع مختلف اللجان التضامنية في العالم مع القضية الصحراوية .
ــ تعهدنا بإيصال معاناة اللاجئين الصحراويين بتندوف جنوب الجزائر للعالم من أجل التقليل من معاناتهم ومساعدتهم ماديا و سياسيا .
ــ تضامننا المطلق مع جميع ضحايا القمع المغربي الملكي الذي يتعرض له الصحراويون بالصحراء الغربية المحتلة .

الهيكلة الإدارية لــ "اللجنة الفلسطينية للتضامن مع الشعب الصحراوي "

الرئيــس : محمد أحمد محمد ماضي / مستشار قانوني .
نائب الرئيس: يوسف أحمد المقوسي / محلل سياسي وأعلامي .
المقرر : خضر محمود محمد دياب /ناشط سياسي ومجتمعي .

الأعضاء :

تغريد صبري أحمد ماضي / سكرتارية تنفيذية وناشطة شبابية.
عايدة محمد عبدالله سحويل / ناشطة في شئون المرأة .
محمد علي عبد الرحمن البغدادي / محامي وناشط مجتمعي 
هديل نافز محمد سحويل / ممرضة وناشطة شبابية.
محمد ماهر محمود مقداد / كاتب ومحلل سياسي .
يوسف خضر يوسف حمودة / محامي ومصلح أجتماعي .

العضوية الشرفية من الصحراء الغربية :

عالي السعدوني / مناضل صحراوي 
الطاهر سيدي حمدي / إعلامي في تلفزة الجمهورية الصحراوية 
الصالح بوغريون / ناشط سياسي 
غالي احمد لعبيد / أستاذ و نقابي صحراوي .
الدد محمد محمدنا / إعلامي صحراوي من إسبانيا 
بلاهي ولد عثمان محمد / إعلامي صحراوي من إسبانيا 
دافا عبد الله دافا / إعلامي صحراوي من فرنسا 
مبارك سيدي أحمد مامين "مبارك الفهيمي " / إعلامي صحراوي بالصحراء الغربية .

 

27066867_1906457733000477_1607358941595915753_n

 

في 20 أيلول 2016 أعلن عن تأسيس اللجنة الفلسطينية للتضامن مع الشعب الصحراوي انطلاقا من الواجب التحرري الذي تميز به الشعب الفلسطيني لسنوات وعقود , هذا الواجب الذي حتم علينا التضامن و مساندة كل الشعوب المقهورة التي تملك قضايا عادلة قانونيا و تاريخيا و على رأس هذه الشعوب الطيبة الشعب الصحراوي في الساقية الحمراء وواد الذهب .

تميز نضال الشعب الصحراوي و شقيقه الشعب الفلسطيني على طول العقود الماضية بالترابط و الإنسجام , وتم تجسيد و التعبير عن هذا الترابط في عدد من المراحل التاريخية التي كان شاهدا عليها قيادات الثورتين الصحراوية و الفلسطينية وعلى رأس هؤلاء الشهداء الرفيق جورج حبش و رفيقه الشهيد الولي مصطفى السيد ولقائهم التاريخي في بيروت و زيارة حكيم الثورة الفلسطينية لمخيمات اللاجئين الصحراويين نهاية سعبينيات القرن الماضي .

جاء تأسيس اللجنة الفلسطينية للتضامن مع الشعب الصحراوي كمرحلة متقدمة في التواصل و التضامن بين الشعبين , وشكل هذا التأسيس دافعة كبيرة لتواجد القضية الصحراوية عربيا و وقوفا ضد كل الاهداف المغربية الرامية لعزل الشعب في الساقية الحمراء وواد الذهب عن عمقه العربي , حيث ساهم في هذا العزل الذي أصبح غير مقبول الأنظمة الرجعية التي تعتبر العدوة الاولى للشعوب العربية المقهورة .

لقد واجهت اللجنة الفلسطينية للتضامن مع الشعب الصحراوي منذ تأسيسها نهاية سنة 2016 عدد كبير من المخططات التي كانت ورائها الحكومة الفعلية المغربية و أجهزة امنها , حيث لم تهدف اللجنة عبر دفاعها المستميت عن تواجدها في فلسطين لتحققيق مصالح ضيقة بقدر ما كان دافعا عن الحق و مواجهة لنظام متغطرس يعتقد أن الساحة العربية حديقة خلفية لقصر الملك .

شكلت اللجنة بقيادتها الحالية استثناء في الساحة العربية , فعملت على تنظيم أنشطة نضالية دائمة تعرف بالقضية وساهم في ذلك تواجد مختلف الوسائط الإعلامية الدولية بفلسطين ولنا المثال في المشاركة في مسيرة القدس و مسيرات العودة وتواجد العلم الصحراوي ليزين الاجواء إلى جانب أعلام عدد من الدول العربية الشقيقة وعلى رأسهم الجزائر بلد مليون ونصف شهيد .

وفي الذكرى الثالثة لتأسيسها تجدد اللجنة الفلسطينية للتضامن مع الشعب الصحراوي بهذه المناسبة الطيبة تضامنها المطلق و اللامشروط مع كفاح شعب الصحراء الغربية, وتؤكد على استمرار تواجدها و انشطتها رغم كل المخططات المغربية و دسائس الأنظمة الحليفة لها , وتكرر من جديد أن تضامنها مع الشعب في الساقية الحمراء وواد الذهب ينبع من عدالة هذه القضية قانونيا و سياسيا و تاريخيا , وتهيب بهذه المناسبة بكل رفاق اللجنة الذين واكبوا كل التطورات و الاحداث وشكلوا سندا كبيرا لـ اللجنة .

عاش كفاح الشعبين الفلسطيني و الصحراوي .

اللجنة الفلسطينية للتضامن مع الشعب الصحراوي غزة / فلسطين

20 septembre 2018

14520338_1662596557386597_4928302877906235078_n

 

تحل الذكرى الثانية لرحيل القائد العظيم للشعب الصحراوي البطل الشهيد الرفيق محمد عبد العزيز و الصحراء الغربية وشعبها يحققون الإنتصارات تلو الأخرى . هذا الرجل الذي سخر نفسه و كل وقته لخدمة القضية الصحراوية وكان مثالا ونموذجا للرجل الذي خدم الإنسانية و السلام عبر العالم وهو ما فرض على الدول و الأحرار في الكرة الأرضية احترامه و الإعتراف بحقوق شعبه .

 

محمد عبد العزيز ربطته بالقضية الفلسطينية وقادتها أشياء كثيرة , فكان أمينا عام لحركة البوليساريو و رئيسا للدولة الصحراوية إبان زيارة الرفيق الحكيم جورج حبش لمخيمات اللاجئين الصحراويين سنة 1976 والتقى بياسر عرفات بعد ذلك بالجزائر , لقد كان الراحل مدافعا عن كل القضايا العادلة و الإنسانية ومحاربا شرسا ضد الإستعمار و الصهيونية و عملائها .

 

تستحضر اللجنة الفلسطينية للتضامن مع الشعب الصحراوي في الذكرى الثانية لرحيل القائد الشهيد الرفيق محمد عبد العزيز كل خصاله و نضاله بعد ما شاركت اللجنة في الذكرى الأولى بتحفة تحمل صور القادة الشهداء الذين قدموا للقضية الفلسطينية و الصحراوية ــ جورج حبش , الولي مصطفى السيد , ياسر عرفات , ومحمد عبد العزيز ــ وكانت بذلك رسالة على التحام القضيتين و المصير .

في الذكرى الثانية لرحيل محمد عبد العزيز تجدد اللجنة الفلسطينية للتضامن مع الشعب الصحراوي تضامنها المطلق و القوي مع نضالات الشعب الصحراوي و كفاحه , ووقوفها جنب الأسرى و المعتقلين السياسيين بالسجون المغربية كتعبير عن التحام القضيتين و إيمانا بمبدأ اتحاد الشعوب ضد الإستعمار و الصهيونية و الإمبريالية المتوحشة .

اللجنة الفلسطينية للتضامن مع الشعب الصحراوي 
غزة / فلسطين 
31 ماي 2018

 

 

 

يخلد الشعب الصحراوي في مختلف تواجده في مخيمات اللاجئين الصحراويين بتندوف و الجاليات و الأرض المحتلة وجنوب المغرب ذكرى 10 ماي ذكرى تأسيس جبهة البوليساريو سنة 1973 بسواعد الرجال و شباب الثورة الصحراوية الذين واجهوا بعد هذا التأسيس المستعمر الإسباني بالكفاح المسلح .

وجسدت جبهة البوليساريو ــ الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء وواد الذهب ــ بعد تأسيسها نموذجا فريدا في حركات التحرر بانخراطها إلى جانب الشعب الصحراوي ومرافقته في كل مراحل النضال و العمل على تأطيره وفق مشروع سياسي واحد التف حوله جميع الشعب الصحراوي وحج للمساهمة فيه كل من ينتمي لهذا الوطن وطن الصحراء الغربية .

الذكرى 45 لتأسيس البوليساريو يجدد فيها الشعب الصحراوي من جديد وفائه لمبادئ الجبهة و نهجها وكانت هذه الذكرى مناسبة لتجديد الولاء للممثل الشرعي و الوحيد للشعب الصحراء الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء وواد الذهب والسير على نهج الشهداء الذين سقطوا في ساحة الشرف دفاعا عن الأرض و الحقوق السامية .

وما دامت الثورة في الساقية الحمراء وواد الذهب انطلقت من العمق العربي فإن اللجنة الفلسطينية للتضامن مع الشعب الصحراوي تجدد تضامنها المطلق مع الثورة الصحراوية و تهنيء بهذه المناسبة جبهة البوليساريو قيادة وقاعدة وكل المعتقلين السياسيين الصحراويين المتواجدين في السجون المغربية .

جبهة البوليساريو نضال من أجل الحق و الحرية

اللجنة الفلسطينية للتضامن مع الشعب الصحراوي 
غزة 10 ماي 2018

 

14361394_1657209681258618_6800166842200764895_o

 

 

 

اللجنة الفلسطينية للتضامن مع الشعب الصحراوي: بعد سنة من التأسيس إنجازات ، تحديات وآفاق .

يوم 20 شتنبر 2016 اعلنت اللجنة الفلسطينية للتضامن مع الشعب الصحراوي بهيكلتها الإدارية وخريطة أعضاءها بقطاع غزة ، الصحراء الغربية ، مخيمات اللاجئين الصحراويين بتندوف ثم فرنسا واسبانيا عن انطلاقها كلجنة فعلية رسمية تحمل على عاتقها مهمة الدفاع عن القضية الصحراوية وايصال صوت الشعب الصحراوي والتعريف به داخل الأوساط الفلسطينية والعربية عامة ومهام فكرية وسياسية ونضالية وإنسانية.

تأسست اللجنة من عمق وصلب المعانات المشتركة بين الشعبين الفلسطيني والصحراوي بين الملاجئ والاعتقال والاختطاف والاستشهاد والحروب الدامية و المواجهات الصدامية مع المحتل. و هذا التأسيس جاء كنتاج طبيعي يواصل مسيرة التضامن الفلسطيني الذي سماه الرفيق جورج حبش تضامنا استراتيجيا يشترك فيه الشعبين نفس العدو حين عبر عن ذلك في خطابه ابان زيارته لمخيمات اللاجئين الصحراويين بتندوف سنة 1979 "بدانا نشعر أنكم تقاتلون معنا في خندق واحد ضد أعداء الثورة الفلسطينية ، نعم ضد أعداء الثورة الفلسطينية، فنحن في الثورة الفلسطينية لا نواجه اسرائيل والصهيونية فقط بل نواجه الرجعية العربية المتحالفة مع الحركة الصهيونية، نحن في الثورة الفلسطينية نعتبر العميل الحسن الثاني عدوا لنا كما هو عدو لكم"، بل تبلور ذلك الى الدعم العسكري مع الارهاصات الاولى للثورة حيث قدمت الحركة الشعبية لتحرير فلسطين مجموعة من المسدسات قبيل عقد مؤتمر الوحدة الوطنية في عين بنتيلي اكتوبر 1975 ووصلت الى العيون والسمارة واجديرية والمحبس في ظرف وجيز.

خلال طول السنة ووفق برنامج اساسي سطرته اللجنة اشتغلت على مجموعة من نقاطه وتجسيدها واقعا عبر التحرك الفعلي والميداني وعقد سلسلة اجتماعات متواصلة بقطاع غزة واثبات حضورها الدائم في كل المناسبات الوطنية للشعب الصحراوي و متابعتها للاوضاع بالاراضي المحتلة من الصحراء الغربية ومخيمات اللاجئين الصحراويين حيث حضرت الندوة الدولية للتعاون والتضامن مع الشعب الصحراوي في نسختها الواحدة والأربعين و مؤتمر اتحاد عمال الساقية الحمراء ووادي الذهب و ملتقى الشهيد محمد عبد العزيز الفكري.

واجهت اللجنة منذ التأسيس صعوبات وتحديات كثيرة بين ماهو قانوني وسياسي و تنظيمي تخطتها بثبات ولعل ابرز هاته العوائق هو الحظر الذي طال اللجنة ومنعها من مزاولة نشاطها داخل قطاع غزة , و تصدت اللجنة كذلك لمحاولات المخابرات المغربية وتحركاتها من خلال مركز ادم الاسلامي و حزب العدالة والتنمية المغربي والهجوم الاعلامي الشرس لمنع اللجنة واقبارها ومنع اي ظهور للقضية الصحراوية في ساحة اعتقد المغرب انه بسط سيطرته عليها تماما وجاء رد اللجنة على كل تلك المحاولات بخطوة مشاركتها العلنية في مظاهرة النصرة للقدس التي دعت لها الفصائل الفلسطينية.

لا شك انه ينتظر اللجنة سنة قادمة من التغييرات الاستراتيجية وتحولات جذرية في ظل قيام حركة حماس على حل حكومتها ودخولها في مفاوضات التصالح مع حركة فتح ومن هنا تؤكد اللجنة على مواصلتها لعملها وبأدوات جديدة تتماشى مع المعطيات الميدانية , وتثمينها لكل المبادرات الرامية لإنهاء الإنقسام وخدمة المشروع السياسي النضالي للشعب الفلسطيني .

بعد سنة من التأسيس تعلن اللجنة الفلسطينية للتضامن مع الشعب الصحراوي:

- تشبثها التام والمبدئي بحق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره و نيل الحرية والاستقلال. 
- المساهمة الفعالة في كل المناسبات الوطنية للشعب الصحراوي ماديا ومعنويا
- العمل الحثيث و التعريف بقضية الشعب الصحراوي داخل الاوساط الفلسطينية والعربية عبر كل الوسائل السياسية والإعلامية 
- التحام اللجنة مع نضال الجماهير الشعبية الصحراوية بالمناطق المحتلة الصحراوية ومخيمات اللاجئين الصحراويين
- المطالبة بالحرية المطلقة لكافة المعتقلين الصحراويين بالسجون المغربية.

اللجنة الفلسطينية للتضامن مع الشعب الصحراوي .

21 septembre 2017

(Source : https://www.facebook.com/اللجنة-الفلسطينية-للتضامن-مع-الشعب-الصحراوي-1657067827939470/)