modules_photovoltaïques_elatos

نعلم كلنا: أنه على المستوى العالمي، العُشْرِيات القادمة ستتميز بصراعات مكثفة بين القوى السياسية و المؤسسات حول منابع الطاقة. أزمة المصادر البترولية و الغازية ما من شأنها إلا أن تولي الأولوية الكبرى لتنمية و تطوير طاقات بديلة. هذا الملف ليس متناقضا بل استراتيجيا لدرجة كبيرة. التحكم في هذه المنابع الجديدة (مواد و تكنولوجيا) الطاقوية يشكل إحدى المكونات الأساسية لسيادة أية دولة، أية أمة. الجزائر لا تستثنى من هذا.

 

من بين مصادر الطاقة الجديدة القادرة على إنتاج الكهرباء الحياتية جدا، توجد الشمس هي الطاقة التي تسمى فلطانية.يتكون اللوح الفلطاني عادة من عدة خلايا، و المكون الأكثر أهمية للخلية هو مادة نصف ناقلة : السيليسيوم. يستخرج من السيليكا. هذه الأخيرة تمثل الشكل الطبيعي لـ SiO2. هذا المعدن الصلب يُعْثَرُ عليه في الصخور الرسوبية المتحجرة (مثل الرمل أو الصخور الرملية)، و أيضا في الصخور المنصهرة أو المتحولة. احتواء الرمل على نسبة عالية من الكوارتز الذي تحويه السيليكا ضروري.

 

إلا انه، تم العثور على منجم يحتوي على احتياطي يقدر بستة (06) ملايين طنا من السيليسيوم بـ سيڨ، في ولاية معسكر، هذا ما صرح به المدير العام للبحث العلمي و التنمية التكنولوجية بوزارة التعليم العالي و البحث العلمي، حفيظ اوراڨ (بيان لوكالة الأنباء الجزائرية،2015). حيث وصف هذا الاكتشاف بـ "مشروع القرن" في مجال الطاقات المتجددة. في هذا الإطار، توجد شراكة مكثفة في البحث العلمي بين الجزائر و اليابان.

 

من جانب آخر، الدولة الجزائرية (نفس الدولة التي تنتقدها بطريقة مستمرة بعض الأوساط الوطنية) قد كونت عددا كبيرا من الباحثين ذوي المستوى العالمي في مجال التكنولوجيا المرتبطة بالألواح الفلطانية.

 

حسب كثير من المختصين، تحتوي رمال الصحراء الجزائرية على 71٪ من السيليسيوم، مما يشكل المحتوى (التشبع من هذه المادة) الأكبر في العالم. هذا المنجم يسمح بالنظر على المدى لتنمية صناعة الألواح الشمسية، رافعا البلد إلى مرتبة كبار الممونين.

 

المنجم الشمسي للجزائر يعد من بين المناجم الثلاث الأحسن في العالم،

 

فرنسا تنظر بشراهة إلى هذه المناجم الجزائرية القسط الأكبر من سياستها في الجزائر ترمي إلى تقوية جناح البربريست الجزائري داخل الدولة الجزائرية، بغرض أن تقبل هذه الأخيرة "تعاونا" مع القوة الاستعمارية القديمة.

 

في النهاية، وجب علينا الإشارة إلى أن المؤسسة الوطنية كوندور قد شرعت في صناعة هذه الألواح رغم عراقيل بعض اللوبيات...

 

ما هو المهم في واقع الأمر؟ الرسم الكاريكاتوري لـ ديلام، آخر رواية لـ داود، الرقصات المقنعة لشبه-العيد يناير؟ الم يحن الأوان أن نمر إلى الأمور المهمة؟ الم يحن الأوان أن نَنْبُذَ عدم احترافيتنا و شطحاتنا؟ الدوائر الحقيقية لنظام الفرنكو-بربريست هي لغاية الآن راضية عن تصرفاتنا، عن رَدّاتِ أفعالنا : نحن نَئِن ! هذا عار !

 

Traduit en arabe par Ennasser Salah Eddine